الاثنين، 27 أكتوبر، 2008

أين الإعلام من هذه المأساه ؟

باعث الرساله يسأل أهل القانون لأنه يريد تعويضا لإبنته
أي تعويض يمكن أن تأخذه من طليق ابنتك يعوضها عن فقد عقلها
وواضح أنها كانت تحب زوجها وإلا لما فقدت عقلها بعد الطلاق
لكن لم تجد -هي وزوجها- من يرشدهما للطريق الصحيح
...
هذه الحادثه تستحق أن يقف عندها الإعلام
إهمال من الزوج، غيره مبالغ فيها من الزوجه، طلاق، تشريد أسره، إصابة أمرأه بالجنون
بدلا من إنشغاله بالانتصار الذي حققته المرأه بأن مصر أصبح بها أول مأذونه في العالم
فإعلامنا لم ينصح الناس بشيء ولم يعلمهم شيئا ينفعهم
وجرى -وجعل الناس تجري معه- وراء تفاهات وجودها مثل عدمه

السبت، 18 أكتوبر، 2008

لست وحدك في الطريق !

وأنت تسير في الشارع، يجب أن تعلم جيدا أنك لست وحدك، فهناك كائنات حية أخرى تسير بجانبك غير البني آدمين
وأحيانا إن أردت أن تشتري شيئا، فعليك بالإنتظار إلى أن يرحل

وأنت تقود سيارتك
لتعلم أنك لست مطالب بتفادي الناس والسيارات فقط
ولكنك مطالب بتفادي الكلاب أيضا

كيف نسير في الشارع وهذا المصيبة يمشي بجانبنا؟
هل صعب علينا أن نقتلهم ونرحم الناس من هذه الكوارث المتحركه؟


الأحد، 12 أكتوبر، 2008

يا مثبت العقل


تمسك بالجريدة القومية
تفتح صفحة 8 وتقرأ الخبر الأول
ثم تفتح صفحة 11 وتقرأ الخبر الثاني
صف لي شعورك وأنت تقرأ الخبرين في نفس الجريدة
...
أما عن شعوري أنا
فأحسست أن الطب النفسي في مصر لسه بخير